بوابة التدريب المهني في فلسطين
- جمعية الشابات المسيحية
البوابة / مؤسسسات التدريب المهني /

جمعية الشابات المسيحية

مركز التدريب المهني - القدس


نبذة عن المؤسسة :

تأسست جمعية الشابات المسيحية في القدس في عام 1893، ومنذ ذلك الحين نشطت في مجالات تمكين المرأة الفلسطينية وتعزيز مكانتها في المجتمع، من أجل الوصول إلى مرحلة المشاركة الفاعلة في عملية صنع القرار الفلسطيني.
تسعى جمعية الشابات المسيحية إلى المساهمة في بناء مجتمع ديمقراطي سليم، قائم على المساواة بين المرأة والرجل وعلى احترام الأخر، من خلال توفير حيز وافر لكافة فئات المجتمع وخاصة تلك المهمشة في عملية صنع القرار، وتحديداً النساء والشباب والأطفال، وذلك بهدف تمكين هذه الفئات وجعلها فاعلة أكثر في المجتمع. كما تساهم في تطوير نساء قياديات وخاصة الشابات الناشئات منهن، ومساعدة النساء على ادراك حقوقهن وقدراتهن.
بحيث يتمحور عمل الجمعية حول أربعة برامج أساسية تقوم على التمكين الاقتصادي للمرأة، وتعزيز حقوقها، وخلق قيادات شابة قادرة على المشاركة في صنع القرار، وتعليم الأطفال والتعلم المعرفي. من خلال عدة نشاطات وفعاليات ثقافية وإجتماعية تعمل من خلالها على تمكين وتطوير وتوعية هذه الفئات.
وبهذا تم إنشاء مركز التدريب المهني منذ أكثر من خمسين عاماً، من أجل تمكين النساء اقتصاديا و افساح المجال أمامهن للتدريب والتعليم والتوظيف، كي يصبحن فاعلات في بناء المجتمع الفلسطيني والانخراط في سوق العمل.

أهمية مركز التدريب المهني:

تعاني المرأة الفلسطينية شأنها شأن بقية أفراد المجتمع الفلسطيني ككل، من صعوبات اقتصادية وسياسية جمَة بفعل الممارسات الاسرائيلية، والتي تلقي بظلالها على حياتهن الاجتماعية وعلى وضعهن الاقتصادي، مما يزيد من تعميق تبعات اللامساواة والعنف المبني على النوع الاجتماعي، والذي يمارس ضد المرأة.
فهو وعلى الرغم من التطورات التي شهدها المجتمع الفسطيني في السنوات الأخيرة من حراك قوي للمجتمع المدني وبشكل خاص للمؤسسات النسوية وتلك المعنية بحقوق الانسان، إلا أن المرأة الفلسطينية ما زالت شبه مغيبة عن ساحة العمل. إذ تشير الاحصائيات الرسمية بأن مشاركة المرأة في ميدان العمل ما يقارب 13% من المجموع الاجمالي لقوى العاملة في المجتمع الفلسطيني .
إن جمعية الشابات المسيحية في القدس وإنطلاقا من رسالتها المتعلقة بتعزيز حقوق المرأة وبتمكينها إقتصاديا، فإنها تحرص على إستمرار أداء وتطوير مركز التدريب المهني التابع لها، إذ أنه يمثل ركيزة أساسية أمام النساء الفلسطينيات للانخراط بسوق العمل، واللواتي أصبحن بفعل الجدار وغيره من الممارسات الاسرائيلية الخانقة أمام خيارات ضيقة جداً تكاد لا تذكر. و يعتبر مركز التدريب المهني من أهم هذه الخيارات المتاحة أمامهن، والذي خرج أكثر من 6000 إمرأة فلسطينية يعملن في مختلف الوظائف الطبية المساندة وفي تخصص إدارة المكاتب بأنواعها. بحيث تبلغ الطاقة الاستيعابية لهذا المركزما يقارب ال 120 مقعد خلال العام الدراسي، بحيث تكون مدة التدريب عام واحد.
لقد طرأت تحسينات جوهرية على مبنى المركز، إذ تلقت الجمعية دعما من أكثر من ممول لإجراء ترميمات أساسية فيه، وتجهيز مختبرين للحاسوب، كما وتم ترخيصه من قبل وزارة العمل الفلسطينية.
يوجد في المركز تخصص إدارة المكاتب والذي سوف يتفرع لاحقاً الى تخصصات اخرى في المجالات المتعددة لادارات المكاتب الطبية والقانونية والسياحية، بالإضافة الى تخصص الوسائط المتعددة. كما ويقدم المركز مجموعة من الدورات القصيرة في اللغات العبرية والانجليزية والعربية وكذلك دورات في فن التصوير وفن التصميم الجرافيكي وتطبيقات مايكروسوفت وتطبيقات المحاسبة المحوسبة.
 

عنوان المؤسسة: شارع بن جبير/الشيخ جراح



شارك :